الكتابة والشعر
Aug 1st 2017, 9:54 am
سته نصائح لكتابه افضل سيناريو
أخبرهم قصتك:

الحقائق و الإحصائيات و التعاريف جيدة في الفصول الدراسية لكن في التسويق يجب أن تضيف إليها قصة حول كيفية استخدام منتجك و فوائده و مميزاته، لأن القصة أقوى في ايصال رسالتك إلى جمهورك، فاستخدام القصص في الفيديوهات التسويقية يجعلها أكثر مشاهدة حتى من غير المهتمين بالمنتج أو العلامة التجارية.

٥- استخدم الفكاهة أو المتعة في السرد بحكمة:

دائماً ما تدعم المتعة أو الفكاهة تلك القصة لجعلها أكثر انتشاراً، لذلك يجب أن تتناسب مع القصة حتى لا تشتت المتلقي، أحياناً يمكنك أن تجعل السيناريو ممتعاً ولكن في مراتٍ أخرى عندما لا تستطيع ذلك يمكنك تعويضها بالرسومات الفكاهية.

٦- وتيرة النص:

يجب أن تتأكد من أن النص لا يزيد عن ١٢٠ إلى ١٥٠ كلمة للدقيقة، لأنه يجب أن نضع في الإعتبار أنه في أثناء تسجيل هذا النص فأنت بحاجة إلى التنفس و هذا ما يسمح للمشاهد بالإستيعاب.

عند كتابة السيناريو لا تبخل على نفسك بإستشارة أصدقائك، استشارة المصممين واستشارة مسجلي الأصوات حتى تحصل على نص يمكّنك من بناء فيديو ذو انتشار فيروسي.
Aug 1st 2017, 9:53 am
سته نصائح لكتابه افضل سيناريو
١- اجعله مختصراً بقدر الإمكان:

يعتمد طول السيناريو على جمهورك في الأساس و الغرض من إنتاج الفيديو، ولكن تشير الأرقام إلى أن أفضل مدة للفيديو التسويقي هي مابين ٦٠ إلى ٩٠ ثانية، لذلك من المهم أن تعتمد فقط على ما هو مهم لإيصاله إلى جمهورك و ليس إيصال كل شيء.

٢- ضع رسالتك في أول ٣٠ ثانية:

اختصار الرسالة في جملة أو عبارة ووضعها في مقدمة الفيديو هو ما يحفز عملائك على متابعة الفيديو بالكامل والقيام بتحقيق الدعوة التي طلبتها منهم سواءً زيارة الموقع أو الشراء، و هذا ما يجب الإهتمام به في أي سيناريو.

٣- تحدث مباشرةً إلى جمهورك:

أسهل طريقة للحصول على انتباه العملاء هو مخاطبتهم مباشرةً فهي توضّح فعلياً تلك الأشياء التي يهتمون بها بشكل أعمق من مخاطبة الجميع بشكل جماعي، لذلك ركز على ما يحتاج عملائك معرفته وليس على ما يعرفونه مسبقاً، لأن تركيزك على احتياجاتهم سيبني لك جسور الثقة لشراء منتجاتك .
Aug 1st 2017, 9:43 am
ملاحظات في كتابة السيناريو
1-إذا كانت القصة غير مثيرة، سيكون السيناريو غير مثير. إذا لم يكن جمهورك يتساءل خلال زمن الفلم عن ما الذي سيحدث بعد ذلك؟ .. فانك في ورطة
2-تقول الكاتبة جوليا كاميرون " الصورة الفريدة هي ما يلح علينا كي يصبح فن" . فكر بذلك ! أخيرا هناك "مكان" تضع فيه كل رؤاك ولحظات الصدق والفتنة والخبرة الفريدة التي كانت "ملف" ناقص. اذا فتحت هذا "الملف" وانت تحضّر السيناريو مستعملا هذه الطريقة كنقطة انطلاق للمشاهد، سينبض السيناريو الذي تكتبه بالصدق والحياة. وهذا ما يتوق إليه المشاهدون
3-ليس هناك مشاهد انتقالية أو تفسيرية. المشاهد ليست فقط قيمة مضافة إلى مجمل القصة ، المشاهد يجب أن تحمل قيمة ترفيهية أيضا
4-كتابة نص مجرد هو أمر سهل. العمل الحقيقي يكمن في" تحضير وبناء وتصميم" القصة وتعريف الشخصيات. حينما تكون الخطة التمهيدية على الورق "المخطط" جاهزة، ستكون الكتابة مشروع مرحب به. الكثير من الكتاب لا يملكون الصبر في عملية الكتابة، هؤلاء يخسرون أكثر على المدى الطويل
5-هناك الكثير من تقنيات خلق الشخصية وتطويرها البعض منها حيوي وفعال. الشيء الأكثر أهمية والذي بامكانك أن تفعله في هذه المرحلة هو أن تبني علاقة عاطفية مع شخصيتك. التقنيات تعمل بصورة جيدة لكن الجمهور يريد شخصية حيّة. عليك أن تجد ارتباطات عاطفية أكثر عمقا. لا تنتهي من الشخصية قبل أن تفعل ذلك
6-هل تذكر تلك الأفلام القديمة حول أسرى الحرب الذين يحاولون الهرب بأن يحفروا نفق سري؟ ثم يتخلصون من التراب بأن يضعوه في جيوب بناطيلهم ثم ينشروه في أرض المعسكر حين يخرجون؟ هذا يشرح لك " كيف تسرد القصة إلى المتفرجين". يجب أن تحملها. تخفيها. تنشرها. اجعلها متخفية على قدر ما تستطيع وحولها دائما إلى ذخيرة ، فعل
7-مابين السطور هو أساس اللعبة. حين تتحدث شخصيتان عن تأخر القطار لكنهما يخفيان رغبة في داخلهما لبعضهم البعض، معرفة ذلك تجعل من المحادثة أكثر اهتماما. في فلم كازابلانكا مجمل العلاقة التي كانت بين نك و رينولت هي مابين السطور. شاهد الفلم مرة ثانية وستعرف ماذا أقصد
8-حين تأتي الى الحوار. قليل منه أفضل. لاحظ كل الأفلام الجيدة والأفلام الخالدة ستجد اقتصادها الواضح في الكلمات
9-من هو بطلك؟ ماهو هدف البطل أو الشخصية الرئيسية؟ مالذي يمنعه أو يمنعها من الوصول الى الهدف؟ تكثيف الضغط على الشخصية الرئيسية في جو من الصراع سيبقي القصة متحركة ومثيرة للاهتمام والمتعة
10-إذا كنت مجبر على أن تمدد وتوسّع من الحقيقة ، افعل ذلك بحكمة مبنية بأساس صلب من الحقيقة والصدق في أماكن أخرى من القصة
11-تركيب المشاهد. أحد أكثر التقنيات فاعلية والتي يستخدمها الكتّاب: كمثال ما يستخدمه الكاتب " كوينتين تارانتينو" فانه يضيف حبكة ثانوية قصيرة ضمن المشهد وكذلك مزيد من الأحداث. بينما تستمر القصة في طريقها إلى الحل
12-ضع مكانا للمفاجآت، الجمهور يحب ذلك
13-اجعل تجربتك محاطة بهذا القول، الكتابة هي إعادة الكتابة
Aug 1st 2017, 9:42 am
معلومات مهمة في كتابة السيناريو
مرحلة الكتابة:
بعد الوصول إلى إجابات محددة على هذه الأسئلة، يشرع في كتابة ملخص مكثف لموضوعه في عدد من الصفحات بحيث يتضمن الملخص إجابات الأسئلة السابقة، إضافة إلى عرض موجز للموضوع والأفكار التي يتضمنها.
ويرفق مع الملخص قائمة بالشخصيات الرئيسة والمساعدة التي ستظهر في الفيلم، وقائمة بالمواقع التي سيجري فيها التصوير (عند الكتابة عن "المتنبي" (مثلاً) تتضمن قائمة التصوير المواقع التالية: الكوفة: (بيت جدة المتنبي، مكتب الدراسة، بادية الكوفة) الشام: (بادية الشام، اللاذقية، حمص، جبال لبنان، طبريا..الخ) حلب (قصر سيف الدولة، ساحة معركة.
Aug 1st 2017, 9:41 am
معلومات مهمة في كتابة السيناريو
مرحلة التحضير:
على من يريد كتابة "سيناريو" أن يتعرف جيداً على "الموضوع" الذي يريد التعبير عنه، وتقديمه بواسطة "السيناريو".. هذا يعني أن عليه القيام بمراجعة لما كتب وعرض عن الموضوع، وسؤال "المعنيين" و"المطلعين" في حالة ما كان الموضوع جديداً لم تسبق معالجته.
بعد القيام بما سبق، والتعرف على الموضوع بشكل وافٍ، عليه أن يسأل نفسه: ما الجديد الذي أريد تقديمه عن الموضوع؟ (في الرؤية؟ أو الأسلوب؟ أو في الموضوع نفسه؟) وبأية كيفية سأقدمه؟ (من خلال فيلم روائي؟ أو فيلم وثائقي؟ أو مزيج منهما: روائي- وثائقي؟) وكم من الوقت يحتاج لتقديمه؟ (دقائق؟ نصف ساعة؟ ساعة؟ ساعات؟ حلقات عديدة
Aug 1st 2017, 9:34 am
الخطوات العملية لإعداد سيناريو الفيلم التسجيلي
يتفق الفيلم التسجيلي كثيرا مع البحث العلمي في كثير من الخطوات حيث يقوم على فكرة محدودة أو ما يمكن أن نطلق عليه مشكلة يحدد لها المخرج عنوانا يمثل اسم الفيلم و يخاطب العقل أساسا ، و يعتمد في ذلك على تقديم المعلومات و البراهين و الأدلة ، و قد ينفذ بعد ذلك إلى العاطفة و يتسم بالوضوح و التوجه إلى جمهور مستهدف لتحقيق هدف محدد له بداية و له نهاية و التي قد تتمثل في طرح مزيد من الاستفسارات لأفلام أخرى .
السيناريو : هو وصف الحركة السينمائية على الورق ، فهو و ثيقة مكتوبة بدقة تصف المناظر منظرا منظرا مع تفاصيل الصوت المصاحب للفيلم ، و يشتمل السيناريو على قسمين هما :
( أ ) القسم الأول : الحركة و المشاهد .
( ب) القسم الثاني : الكلام المصاحب للحركة و المشاهد .
و في الفيلم التسجيلي نتعامل مع العالم الحقيقي الذي حولنا ؛ و لذلك لا يستطيع كاتب السيناريو أن يكون دقيقا في كتابته ، حيث إن هناك بعض الأفلام التي يضطر فيها المخرج إلى التخلي عن السيناريو بشكله التفصيلي و يستبدله بسيناريو نظري مبدئي يحوي مجرد خطة للتصوير منظمة و مرتبة .
Aug 1st 2017, 9:22 am
ما الفرق بين القصة والسيناريو والحوار
على الرغم من أن السيناريو والقصة يستندا إلى سرد الأحداث الخاصة بحدث ، إلا ان هناك فرق بينهما . لابد وان يسرد السيناريو للنصوص الخاصة بالأعمال المسرحية أو الأفلام ، حيث ان السيناريو يقدم شرحا مفصلا للغاية عن الشخصيات في كل مشهد . دائماً ما يستخدم السيناريو للأفلام والمسلسلات التلفزيونية ، من خلال الإجراء النصي . ويستند هذا على القصة .
القصة في هذا المعنى يجب أن تكون مفهوما لسرد الأحداث الوهمية أو الحقيقية . عندما يتم سرد القصة فإنها دائما ما تعكس مفهوم النصوص الواضحة للروايات ، والقصص القصيرة والتي تنقل القارئ إلى هذا الحدث . دائماً ما يشير ذلك السيناريو والقصة إلى شيئين مختلفين . نحاول في هذه المقالة تسليط الضوء على الفرق بين هاتين الكلمتين ، القصة والسيناريو ، مع مزيد من التفاصيل
.ما هو السيناريو ؟
يمكن تعريف السيناريو بأنه النص المكتوب لمسرحية أو لفيلم أو البث . والذي يوفر البرنامج النصي للوصف المفصل لكل حرف . يساعد السيناريو الممثل في فهم طبيعة الشخصية ، سواء كانت شخصية محبوبة او مكروهة ، وما إلى ذلك أيضا ، حيث يتم كتابة السيناريو في شكل حوار وهي بصيغة المضارع . وهناك سيناريو يتضمن مشاهد مختلفة . في كل مكان من الحادث ، لوصفها بشكل جيد للغاية في مناخ الاحداث وتعبيرات لأداء الممثل ، وخطوته ، والحركات المطلوبة بكل وضوح .

على النقيض من الحالة في القصة ، والتي تتطلب الكثير من خيال القارئ ، عكس كل شيء في النص السابق . هناك مجالا كبيرا للخيال في القصة ، حيث يمكن للقارئ تخيل كل كلمة يقرأها في القصة ، وذلك لإعتبار القصة هي مصدر إلهام . في مثل هذه الحالة ، يحاول الكاتب النصي الوصول إلى الحالة المزاجية للكتاب من خلال السيناريو الخاص بالقصة . ومع ذلك ، فإن القصة مختلفة بعض الشيء عن البرنامج النصي . الآن دعونا ننتقل إلى فهم القصة .
Aug 1st 2017, 9:18 am
كيفية كتابة السيناريو
يعتبر السيناريو هو الهيكل والإطار العام للفيلم , فقصة الفيلم وموضوعه يتحددان من خلاله , وكذلك الحبكة والشخصيات. وبذلك يكون السيناريو هو رسم باللغة والبناء العام لما سينفذ بالصورة والحركة. فالسيناريو يقدم للمخرج وغيره من الفنانين صانعى الفيلم، اللغة والأساس لتنظيم العمل السينمائي واتساقه.
وكاتب السيناريو هو الذي يعمل علي النص، وأحياناً يكون هو نفسه مؤلفه. فعمل كاتب السيناريو هو وضع الكلمات علي الورق ورسم الشخصية وتطورها بوضوح وكذلك تحديد البناء القصصي والتيمات. وقد يطلب المنتج من كاتب السيناريو عمل مسودة أو ما يسمي بالنص الاستكشافي لعرضها علي المنتجين
أن السيناريو يعتبر عملاً أدبياً فنياً مستقلاً. فهو مثل الرسم المعمارى يستخدم فقط كمرحلة وسيطة لابد أن يمر الفيلم من خلالها فى طريقه الى شكله الكامل النهائى . ومع ذلك يجب على كاتب السيناريو الذى يكتب للسينما أن يتعامل قبل كل شيئ بالحركة , بل ويجب أن يتحرك حواره بإضطراد وأن يحتوى فى داخله على جوهر ديناميكية الحركة نفسها . ويجب أن تتحرك شخصياته بحيث يكون هناك حدث ظاهرى كاف داخل إطار العمل ليبرر وجود هذه الشخصيات فى الفيلم . كما أنه يجب أن يكون قادرا على تطوير الحركة داخل كل لقطة على حدة داخل المشهد الواحد والتى تكون بالتالى الفصول , والتى فى النهاية تكون الفيلم الذى يتدخل فيه بشكل أكبر المخرج والمونتير , ومع ذلك فإن كاتب السيناريو هو واضع أساسها .
وأثناء كتابة السيناريو غالبا ما يقتصر دور كاتب السيناريو على كتابة المشاهد الرئيسية دون أن يشير الى أحجام اللقطات أو زوايا الكاميرا , وقد يضمنه فقط مجموعة من التوجيهات للمخرج والممثلين والمصور . ومع ذلك فإن كاتب السيناريو النموذجى هو من يكون على معرفة وثيقة بالعناصرالفنية للغة السينمائية أى أنه على دراية بإمكانيات وحدود الكاميرا السينمائية , وبإستخدام أنواع اللقطات المختلفة أى أبعاد الكاميرا وزواياها , وكذا وسائل الأنتقال , بالرغم من أنه غالباً كما ذكرنا لا يشير إليها أثناء الكتابة
بمجرد اختيار الموضوع يستطيع كاتب السيناريو أن يبدأ في وضع الخطوط الأساسية للبناء , فيقوم بوضع تصور عام للشخصيات وتطور القصة وتصاعدها الدرامي. ثم يبدأ في معالجة تفاصيل كل جزئية من القصة واضعاً التصور العام السابق ذكره أمام عينيه. ويكون عليه في هذه المرحلة أن يتأكد من سلامة منطق الأفكار الأساسية المطروحة وكذلك من مدي قدرة هذه الأفكار علي اجتذاب الجمهور وإثارته
Aug 1st 2017, 9:15 am
ماهيه السيناريو ومبادؤه
عندما بدات السينما عام 1895 لم تكن بدايتها تعبر عن تقديم فن جديد كما قدر لها ان تكون بل ظهرت كاختراع او بدعه علميه بالدرجه الاولي فقد قر ذلك الاختراع خلال سلسله من الجهود المتواصله التي تشارك فيها كل من المخترعين والمهندسين والصناع والمصورين الفوتوغرافين وكان هدفهم في البدايه هو كيفيه التوصل الي تصوير عنصر الحركه والاجسام المتحركه في الحياه الواقعيه ثم امكانيه صنع اله الاعاده لتحريك ماتم تصويره امام المشاهدين
وكانت هذه الصوره البدائيه المحدوده كافيه لكي تنال رضاء كل من محققي هذا الاختراع وجماهير المشاهدين فالسينمائي الاول لم يكن الامر يتطلب منه اكثر من اختيار اي موضوع متحرك من الواقع ثم يضع الكاميرا امامه ليدير ذراعها حتي ينتهي ما بداخلها من فيلم خام ليخرج بقطعه محدوده الطول بالغه القصر
Aug 1st 2017, 8:57 am
السيناريو
السيناريو عباره عن فيلم علي الورق وقد تستغرق كتابته عده شهور ولكنه وقت غير ضائع فكلما زاد وصفا ودقه كلما سهل التنفيذ الفعلي للفيلم وقبل وضع السيناريو للفيلم لابد من تحضير الفكره التي تكون موجوده في مخيله المنتج بحيث يمكنها اذا تمت بالقدر الكافي ان توجد فيلما وعمليه تنميه الفكره الاولي وتسجيلها علي الورق
اكثر
توضيح
تهمتم بكل انواع الادب المكتوب من شعر وسيناريو ومقال وكل ما هو مكتوب لتكوين المصنف السمعي او البصري